غنيم يرفض التراجع عن تصريحاته ويكفّر مجددًا الرئيس التونسي ويعتبر ذلك من حرية التعبير

غنيم يرفض التراجع عن تصريحاته ويكفّر مجددًا الرئيس التونسي ويعتبر ذلك من حرية التعبير

غنيم يرفض التراجع عن تصريحاته ويكفّر مجددًا الرئيس التونسي ويعتبر ذلك من حرية التعبير

رغم إعلان الحكومة التركية أنها ستقوم بمقاضاته بسبب تصريحاته في حق عدد من الرموز التونسية، لم يتراجع الداعية المصري المقيم في تركيا، وجدي غنيم، عن تكفيره للرئيس التونسي الباجي قايد السبسي، إذ كرّر في فيديو جديد له أن ما نطق به السبسي حول مساواة المرأة

بالرجل في الإرث “كلام كفر”.
وسخر غنيم من تركيا وتونس لأنهما ترغبان بمقاضاته، متسائلا بلكنة تهكمية: “أين هي حرية التعبير في الدول العلمانية”؟ قبل أن يعرب عن استعداده للمثول أمام القضاء بصفته شيخا لديه دكتوراه في العلم الشرعي، متحدثا عن أنه لم يوجه أيّ رسائل سياسية، بل أعطى حكم الشرع فيما يجري.
كما رفض غنيم الإقرار بأنه استخدم الشتم في الفيديو الذي نشره حول تونس (وصف بورقيبة بأنه ملعون)، بل قام فقط بالتوصيف ولم يحرّض على أيّ شيء حسب قوله، كما رفض أن يتم نسب ما صرّح به لجماعة الإخوان المسلمين، إذ قال إنه الوحيد من يتحمل تبعات تصريحاته، وليس جماعة كان معها سابقا، واليوم طريقه مختلف تماما عن طريقها، وفق كلامه.
واستخدم غنيم ألفاظا قاسية للرّد على عدد من منتقديه منها المجرمون والخنازير، كما رّد كذلك على منتقديه من أبناء التنظيمات الإسلامية، متحدثا عن أنه لن يسامحهم.

إعلامية عربية مشهورة تخطف الأنظار بشبهها لـ إيفانك...
تهديد إسرائيلي بقصف قصر الأسد
 

تعليقات (0)

لا يوجد تعليقات منشورة هنا

ترك تعليقاتك

نشر التعليق كزائر. انشاء حساب أو تسجيل الدخول إلى حسابك.
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location